ملتقى عراق السلام
بسم الله الرحمن الرحيم
مرحبا بك زائرنا الكريم في بيتك الثاني ملتقى عراق السلام
نتمنى ان تجد لدينا كل ماتود البحث عنه
لكننا نأسف عزيزي الزائر
لن تستطيع المشاركة في جميع اقسام المنتدى كونك زائر
لكي تحصل على صلاحيات الدخول والمشاركة سجل معنا
وافتح حساب مجاني وبسيط
او ادخل الى حسابك الذي سجلت به معنا مسبقا اذا كنت( احد اعظاء المنتدى) او اتصل على البريد الالكتروني لأدارة المنتدى (starms71@gmail.com ) في حال واجهتك مشكلة او نسيت كلمة السر
يمكنك ان تترك مساهمتك اوبصمة مرورك من خلال تعليقك او مساهمتك في احد المواضيع عبر نافذة المنتدى المفتوح للزوار فقط من دون تسجيل ولا كلمة مرور
بوجودك معنا نرتقي اكثر( اهلا وسهلا)
-----------------
مع تحيات ادارة واشراف
منتديات ملتقى عراق السلام الثقافي

ملتقى عراق السلام

موقع التواصل بين الاشقاء العرب ادبي,ثقافي,اجتماعي,عام
 
الرئيسيةبوابة الملتقىالتسجيلدخول

شاطر
 

 أوراقي التي جفت أوراقها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسني التهامي
عضو
عضو


الجنس : ذكر الأقامة : مصر/الكويت
اسم الموقع : بلا
العمل/الترفيه : معلم
المساهمات : 1
النشاط : 3
الأعجاب : 100
الأنتساب : 05/12/2018
العمر : 50

أوراقي التي جفت أوراقها Empty
مُساهمةموضوع: أوراقي التي جفت أوراقها   أوراقي التي جفت أوراقها I_icon_minitimeالأربعاء 05 ديسمبر 2018, 1:13 am

أقدامي التي جفتْ أوراقُها
الشمسُ تُصَارعُ الموتَ
على عتباتِ  أقدامي ...
أقدامي التي جفَّتْ أوراقُها
...
روحيَ فوقَ غيمةٍ ...
 رذاذ
ٌ باردٌ ...
فوق أعطافِ صبارةٍ واجمة ...
...
[rtl]على هذا الدربِ المُعشوشبِ الطويل
لم يعدْ إلايّ
 
و أوراقٌ يابسةٌ ... تهزُها يدُ الريح
[/rtl]
...  
[rtl]في هدأةِ الليلِ
وحدي 
أنبشُ ذاكرةَ المطر
[/rtl]
[rtl] [/rtl]
الطائرةُ الورقيةُ
تحتَ وسادتي
تعاودُ التحليقَ في الذاكرة
...
[rtl]عندَ هذهِ الظلالِ المتراميةِ ...
أُلمْلِمُ
[/rtl]
أعشابَ روحيَ المتناثرة ...  
في الصباح 
يومئُ البحرُ لي
هل لا أزالُ يا بحرُ أنا... أنا ؟
[rtl]... [/rtl]
[rtl]لشهرٍ من الغيابْ .... 
آهِ ... أيتها الغربةُ المُوحشة !
عصفورتاي ... ريحانتي ... الجاردينيا ... تموت !
[/rtl]
...
 أرقٌ تلوَ أرق
وليس لي في خِضمِ هذا التيهِ
غيرُ وسادتي
...
أمشي صوبَ ظِلي
وفي داخلي
جثةٌ هامدة
...
أيُها النهرُ الذي سامرَ قُبَّعاتي
قبعاتي ... التي بعثرَتها يدُ الريح
كم مشتْ أحلامُنا ... على ضفتيك
***
شعر : حسني التهامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أوراقي التي جفت أوراقها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى عراق السلام :: المواضيع الثقافية :: اخبار الادباء والشعراء-
انتقل الى: